بن غبريت تقول أن آباء أجروا عمليات جراحية على آذان أبنائهم بغرض تركيب سماعات للغش

حذرت من "عقوبات مشّددة" تنتظر الغشاشين


قالت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت أن بعض أولياء التلاميذ قاموا بإجراء عمليات جراحية لأبنائهم على مستوى الأذن٬ وتركيب سماعات للغش في الامتحانات الرسمية. وجاء هذا في تصريح أدلت به الوزيرة للموقع الإلكتروني الإخباري "أصوات مغاربية"٬ أين كشفت كذلك أنه سيكون هنالك تنسيق بين وزارتي التربية والداخلية لمنع تكرار تسريب أوراق امتحانات. وأوضحت أن التنسيق لن يقتصر على الوزارتين٬ بل سيشمل الولايات٬ وسيهم مدراء التربية والولاة٬ داعية التلاميذ إلى ضرورة الابتعاد عن استعمال التكنولوجيات الحديثة ومحاولة الغش٬ كما طالبت الآباء بتحسيس أبنائهم بخطورة أي فعل "يعرض صاحبه لعقوبات مشّددة".