بن غبريط تأمر بعزل جميع الموظفين بعد 15 يوما من الغياب

التسميات

بن غبريط تأمر بعزل جميع الموظفين بعد 15 يوما من الغياب


قدمت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط أوامر بعزل عن المنصب جميع الموظفين الغائبين عن مناصبهم لمدة 15 يوما متتالية، مع الخصم من الراتب واللجوء إلى تطبيق عقوبة تأديبية، في حال غياب الموظف من يومين إلى خمسة أيام دون تقديم أي مبرر.

ووفقا للمرسوم التنفيذي رقم 17-321 المؤرخ في 02 نوفمبر 2017 المحدد لكيفيات عزل الموظف بسبب إهمال المنصب، وجهت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط تعليمة لجميع مديري مؤسسات التعليم الثانوي والمتوسط، مفتشي التعليم الابتدائي لإدارة المدارس الابتدائية ومديري مراكز التوجيه المدرسي والمهني. وأمرت بتوجيه للموظف الغائب بعد غياب ليومين متتاليين إعذارا أول من طرف الإدارة للالتحاق بمنصب عمله فورا، وفي حال لم يستأنف العمل بعد انقضاء خمسة أيام من تاريخ الإعذار الأول أو لم يقدم مبررا لغيابه، أمرت الوزارة الوصية بتوجيه له إعذار ثان، وتبلغ الإعذارات إلى الموظف المعني شخصيا عن طريق البريد برسالة ضمن ظرف موصى عليه مع إشعار بالاستلام أو بأي وسيلة قانونية منصوص عليها في التشريع والتنظيم المعمول بهما.

وفي حال التحاق الموظف بمنصبه بعد الإعذارين واستأنف عمله مع تقديم مبرر مقبول لغيابه، تجري الإدارة خصما من راتبه، ودعت وزارة التربية الوطنية جميع المسؤولين فيما لم يتم تقديم أي مبرر إلى تسليط عقوبة تأديبية وفقا للإجراءات المعمول بها زيادة إلى الخصم من الراتب. ويتعرض الموظف إلى العزل الفوري من منصبه في نهاية اليوم الخامس عشر (15) من الغياب المتتالي، بالرغم من الإعذارين، من طرف السلطة التي لها صلاحية التعيين التي تقوم بعزله فورا بقرار معلل يسري ابتداء من تاريخ أول يوم غيابه، ويبلغ المعني بقرار العزل في أجل ثمانية أيام ابتداء من تاريخ توقيعه وله الحق في تقديم تظلم لدى السلطة الإدارية التي أصدرته وذلك في أجل شهرين.