زيادات تصل إلى 12 ألف لبعض موظفي التربية

التسميات


قررت وزارة التربية الوطنية، فتح مسابقة للترقية في سلكي الإدارة والتفتيش تشمل 12 رتبة، على أن تصل الزيادات التي تنجر عنها إلى 12 ألف دينار في رتبة واحدة وهي مفتش تربية، وبين 4 آلاف و6 آلاف دينار لباقي الرتب.

وأوضح مصدر عليم لـ"الخبر" كامل التفاصيل المتعلقة بالمسابقة، ستشمل فئات مدير (ابتدائية، متوسطة، ثانوية) مساعد مدير ابتدائية، مستشار تربية، ناظر ثانوية، مفتش إدارة ومفتش مادة في الأطوار الدراسية الثلاث (ابتدائي، متوسط وثانوي).

ويجتاز المترشح لرتبة مدير (ابتدائية، متوسط، ثانوية) مسابقة في أربع مواد وهي: اختبار في التشريع المدرسي، المدة 3 ساعات، المعامل1. اختبار في علوم التربية، المدة ساعتان، المعامل2. اختبار في اللغة الأجنبية (فرنسية) المدة ساعتان، المعامل1. واختبار في تكنولوجيا الإعلام والاتصال، المدة ساعتان، المعامل1.

أما رتبة مساعد مدير المدرسة الابتدائية، فيجتاز ثلاثة اختبارات وهي: اختبار في علوم التربية، المدة ساعتان، المعامل1. اختبار في اللغة الأجنبية (فرنسية)، المدة ساعتان، المعامل1. اختبار في تكنولوجيات الإعلام والاتصال، المدة ساعتان، المعامل1.

وللترقية إلى رتبة مستشار للتربية، يجتاز المعنيون اختبارا في التشريع المدرسي، المدة 3 ساعات، المعامل3، واختبارا دون طابع إداري أو تحرير إدارية مدته ساعتان ومعامله 2. ويجتاز المترشح للترقية في رتبة ناظر ثانوية اختبارا أولا في التنظيم التربوي، مدته 3 ساعات، معامله3، واختبارا ثانيا في علوم التربية مدته 3 ساعات، معامله2.

ويجتاز مفتش مادة إدارية في الأطوار الدراسية الثلاثة (ابتدائي، متوسط وثانوي) ثلاث اختبارات وهي: اختبار في هندسة التكوين، المدة 3 ساعات، المعامل2، اختبار في اللغة الأجنبية (فرنسية، المدة ساعتان، المعامل1. اختبار في تكنولوجيات الإعلام والاتصال، المدة ساعتان، المعامل1.

وتبقى هذه الشروط سارية المفعول، لكنها قابلة للتعديل بفعل مراسلة وزارة التربية الوطنية لمصالح الوظيف العمومي المؤرخة في 16 و17 أفريل 2018، التي تطلب فيها إجراء تعديلات عليها.

كما جاءت المسابقة لتسد العجز في بعض الرتب، فبناء على مسابقات التاسع من جويلية 2017 الخاصّة بالترقية لرتب التفتيش والإدارة، لم يتمكن العديد من المترشحين من الحصول على معدل 10، فيما عجز آخرون على الحصول على نقطة 05 فما فوق في مادتي اللغة الأجنبية وتكنولوجيا الإعلام والاتصال، ما جعل وزارة التربية تقوم بتكليف أساتذة مكونين بمهام التفتيش خاصّة في الطّورين المتوسط والثانوي لسد العجز في المقاطعات، ولا يزالون يمارسون مهامهم التفتيشية لحد الآن في انتظار تنظيم المسابقة، كما طالبت النقابات بإلغاء النقطة الإقصائية خاصّة في المادتين المذكورتين.

وحسب الشبكة الاستدلالية الجديدة للأجور التي أفرجت عنها وزارة التربية الوطنية بتاريخ 7 أفريل الجاري، فإن التصنيفات الجديدة تكون على النحو التالي:

مدير الابتدائية 15، مساعد مدير الابتدائية 13، مدير المتوسطة 16، مستشار التربية 15 (بعدما تمّ إدماج رتبتي مستشار رئيسي ومستشار رئيس في رتبة مستشار التربية)، كما تم تصنيف مدير الثانوية في الصنف 17، مفتش إدارة الابتدائيات 16، مفتش مواد اللغة العربية والفرنسية والأمازيغية للتعليم الابتدائي 16، مفتشي المواد والإدارة للطور المتوسط 17، مفتش التربية الوطنية للإدارة والمواد والتسيير المالي والمادي فهي خارج التصنيف.

وعليه حاولت وزارة التربية من خلال الشبكة الاستدلالية للأجور تحفيز الموظفين على الالتحاق بالفئات المذكورة، بهدف القضاء على العزوف الذي كان يشهده سلكي الإدارة والتفتيش، حيث أنّ المعنيين سيتحصلون، بفعل الترقية، على زيادات هامة، فمفتش التربية الوطنية المدرج خارج الصنف سيستفيد من زيادات تصل إلى 12 ألف دينار، أما الفئات الأخرى فتحصل على زيادات بين 4 آلاف و6 آلاف دينار.